برمجية “ويندوز ديفندر” تحذف برامج تخيف المستخدمين لدفعهم إلى شراء تحديثات

قررت شركة مايكروسوفت مؤخرًا ضرب العدد المتزايد من الأدوات المجانية التي تزعم مسح الحواسيب لرصد الأخطاء بيدٍ من حديد. إذ تستخدم هذه الأدوات في النهاية رسائل ترهيبية لدفع المستخدمين إلى شراء النسخ المدفوعة من الأداة ذاتها. وقد أعلنت شركة مايكروسوفت أن البرامج التي تعرض مثل هذه الرسائل ستصنّف من الآن فصاعدًا ضمن خانة البرمجيات غير المرغوب

قررت شركة مايكروسوفت مؤخرًا ضرب العدد المتزايد من الأدوات المجانية التي تزعم مسح الحواسيب لرصد الأخطاء بيدٍ من حديدإذ تستخدم هذه الأدوات في النهاية رسائل ترهيبية لدفع المستخدمين إلى شراء النسخ المدفوعة من الأداة ذاتها.

وقد أعلنت شركة مايكروسوفت أن البرامج التي تعرض مثل هذه الرسائل ستصنّف من الآن فصاعدًا ضمن خانة البرمجيات غير المرغوب بها وسيصار إلى إزالتهاومن أجل حماية مستخدميها من مثل هذه المكائد، ستقوم مايكروسوفت أيضًا بتحديث معايير تقييمها.

في الواقع، تضم البيئة المحيطة بمايكروسوفت ويندوز عددًا من البرمجيات الخبيثة التي تزعم قيامها برصد الأخطاء وتشخيصها في الأجهزةوتقدّم نسخ مجانية تقوم على ما يبدو بتحديد مكامن المشاكل ومن ثمّ تطلب من المستخدمين شراء النسخ المدفوعة لتصحيح هذه الأخطاءوفي أغلب الأحيان، تكون المشاكل التي ترصدها مثل هذه البرمجيات غير موجودة فعليًا أو موصوفة بطريقة مضللةوفي أغلب الأحيان أيضًا، تتسبب هذه البرامج بتعطّل النظام وتراجع أدائه.

ابتداءً من الأوّل من شهر آذار/مارس، ستعمل البرمجية المكافحة للفيروسات ويندوز ديفندر” Windows Defender ومنتجات مايكروسوفت الأخرى المعنية بالأمن على تصنيف البرامج التي تعرّض رسائل ترهيبية ضمن خانة البرمجيات غير المرغوب بها تمهيدًا لحذفها.

وبموجب السياسة الجديدة التي تعتمدها شركة مايكروسوفت، لن تطال هذه العقوبة التطبيقات التي تطلب دفع المال فقط بل ستطال أيضًا تلك التي تطلب من المستخدمين المشاركة في عملية مسح أو تنزيل ملف أو الاشتراك في نشرة اخبارية.

المصدر

 

admin
ADMINISTRATOR
PROFILE

Posts Carousel

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked with *

Cancel reply

Latest Posts

Top Authors

Most Commented

Featured Videos