(الغارديان): ولي العهد السعودي” محمد بن نايف” تحت الاقامة الجبرية 

(الغارديان): ولي العهد السعودي” محمد بن نايف” تحت الاقامة الجبرية 
مسؤولون سعوديون ينكرون الادعاءات القائلة ان محمد بن نايف قيد الإقامة الجبرية في حين أن انتقال السلطة ساري المفعول.

أور برس – ترجمة / رعد الشمري أفاد مصدران مقربان من العائلة المالكة ان” ولي العهد السعودي السابق محمد بن نايف حددت اقامته ضمن داخل قصره في مدينة جدة على البحر الاحمر، حيث يسعى خلفه الشاب الى تعزيز سلطته الجديدة”. وذكرت صحيفة الغارديان البريطانية، في تقريرا لها، وترجمته وكالة (أور برس) انه” قد تم تقييد

أور برس – ترجمة / رعد الشمري

أفاد مصدران مقربان من العائلة المالكة ان” ولي العهد السعودي السابق محمد بن نايف حددت اقامته ضمن داخل قصره في مدينة جدة على البحر الاحمر، حيث يسعى خلفه الشاب الى تعزيز سلطته الجديدة”.

وذكرت صحيفة الغارديان البريطانية، في تقريرا لها، وترجمته وكالة (أور برس) انه” قد تم تقييد حركة الوريث السابق للعرش منذ أن حل محله محمد بن سلمان (31 عاما) ابن عمه ولي العهد في الأسبوع الماضي، مؤكدا أنه بدلا من القيصر الأمني البالغ من العمر 57 عاما الذي أطاح به، الأب الحاكم.

ونقلت الغارديان نفي مسؤولون سعوديون كبار، قولهم ان” يكون بن نايف قيد الاقامة الجبرية، ووصف أحدهم الادعاء، الذي تم الابلاغ عنه في صحيفة نيويورك تايمز على انه “غير صحيح على الاطلاق”، لكن مسؤولا آخر قال: “انها مجرد فترة التغيير، وصاحب السمو الملكي [سلمان] لا يريد أن تحصل أي مخاطر، وهي ليست الإقامة الجبرية، لا شيء من هذا القبيل على الإطلاق “.

محمد بن سلمان، الذي عين حديثا وليا للعهد، القبلات يد محمد بن نايف.

محمد بن سلمان، الذي عين حديثا وليا للعهد، يقبل يد محمد بن نايف./ صورة: AP

وكان بن نايف المسؤول الأمني الأكثر تأثيرا في المملكة على مدى السنوات ال 15 الماضية، وقد حافظ على اتصالات استخباراتية وثيقة مع الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وكان ينظر إليه من قبل حلفاء السعودية كدليل مضمون وموثوق به، وعلاقاته بالحلفاء السعوديين أوسع بكثير من تلك التي خلفها، وهو عامل محتمل في قرار إبقائه معزولا في حين أن انتقال السلطة ساري المفعول.

وكان البيت السعودي مصمم على نقل السلطة بصورة سلسلة، باثا شريط فيديو رسمي يظهر بن سلمان مساكا ومقبلا يد ابن عمه بعد أن عين ولي العهد، ولكن في الفترة التي سبقت التغيير، أدى التنافس المتبادل إلى تآكل الثقة.

 وقال المسؤول السعودي “لم تكن الخناجر مشرعة “، وكان ذلك الرجل الشاب يريد هذه الوظيفة والرجل الأكبر سنا لم يعد متمسك بالمنصب”.

وأشارت الى انه” لم تنهار الأمور أبدا، ولكن أصبح من الواضح أن ابن الملك كان لديه الوضع والمكان الذي كان يجب أن يكون ولي للعهد، بإمكان الجميع رؤية ى ذلك”.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز ان” الحراس الموالين لابن سلمان حلوا محل سلفه خارج قصر جدة حيث عاد ولي العهد المخلوع، ومن المعلوم أن بن نايف وأفراد أسرته المقربين منعوا من مغادرة المملكة”.

 وقال المسؤول “إذا كان ينظر لهذا الامر على انه التصرف المناسب وسوف يتغير بسرعة، أظن أنهم لا يريدون له أن يذهب الى واشنطن في مزاج سيئ ويقول لأحد، حتى حلفائنا، أسرار الدولة، وهناك الكثير من المخاطرة بالسماح لشخص متخوف يتحدث في وقت مثل هذا”.

 ولفتت الصحيفة البريطانية، في تقريرها “كما أن حلفاء الرياض ومنافسيه سيبحثون بشدة عن رؤى بن نايف بهذا الامر وكذلك مكائده السياسية داخل الدائرة الداخلية السعودية الغامضة، ومن المحتمل أن يكون موضع ترحيب في العواصم الغربية، إذا غادر البلاد”.

وأكدت على ان “هذا الاضطراب يأتي بعد سلسلة من التحركات المذهلة من المملكة التي عادة ما تكون حذرة والتي قامت في الأسابيع الأخيرة بإعادة تقويم العلاقات مع واشنطن وفتحت هجوما دبلوماسيا على قطر بقيادة مكتب بن سلمان في الوقت الذي تم فيه المضي قدما في حرب اليمن وطموحات اقتصادية واصلاح الثقافي في البلد”.

وكان بن سلمان مركزا للتغييرات التي ساعدت ملفه وسلطاته لتنمو بسرعة تحت وصاية الملك البالغ من العمر 81 عاما الذي اطلق يده د تقريبا على معظم جوانب المجتمع. والهدف الرئيسي من ولايته هو استخدام رأس المال من الخصخصة الجزئية لأكبر شركة في العالم، أرامكو، لتنشيط الاقتصاد السعودي.

وتابعت “مع ذلك، فقد تم الاعلان عن الاصلاحات الثقافية والمجتمعية باعتبارها ذات أهمية قصوى، وخاصة إدخال أخلاقيات العمل في دولة تلعب فيها القوة العاملة المهاجرة دورا كبيرا غير متناسب مع انتاجيته. وقال مسؤول كبير في الرياض إن ما يجري تصوره هو “ثورة ثقافية، أكثر من الإصلاح الاقتصادي”.

وأعربت قائلة انه “لم يعترض بن نايف على برنامج الإصلاح، ولكن المحكمة الملكية، والحلفاء السعوديين، حثوا على العمل البناء من اجل اتمام الإصلاحات السابقة”.

وقال المسؤول السعودي “لعب دورا سيئا”، لكن ذلك لم يساهم في سقوطه، كان عليه أن يذهب لأن هذا ما يجب ان يحدث، هذا كل شيء”./انتهى

admin
ADMINISTRATOR
PROFILE

Posts Carousel

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked with *

Cancel reply

Latest Posts

Top Authors

Most Commented

Featured Videos